السوق مغلق التاريخ 23/08/2017
أخبار متنوعة 2004

كانون أول 2004

اجتماع رجال الأعمال الدولي
شاركت هيئة الأوراق المالية وبورصة عمان ممثلة بكل من الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية والسيد جليل طريف المدير التنفيذي للبورصة في ملتقى رجال الأعمال الدولي الذي عقد في لوكسمبورغ، حيث استعرض الدكتور الساكت خلال الاجتماع أهم التطورات التي شهدها سوق رأس المال الأردني و الإنجازات التشريعية والتقنية التي تحققت في مجال حماية المستثمرين وتعزيز ثقافة الاستثمار والرقابة على سوق رأس المال وتعزيز الإفصاح وزيادة الشفافية والكفاءة في السوق . وبعد ذلك قدم السيد جليل طريف شرحاً عن أهم جوانب التطور الكبير الذي شهدته بورصة عمان خلال السنوات الماضية من حيث تطور البنية التحتية التقنية لها وتطوير التشريعات التي تنظم عملها وكذلك تطوير طرق نشر المعلومات مما ساهم في رفع كفاءة السوق ، وتطرق كذلك السيد طريف إلى مؤشرات أداء بورصة عمان ومقارنتها مع البورصات العربية والدولية حيث أوضح النمو الكبير غير المسبوق الذي شهدته كافة مؤشرات الأداء في البورصة خلال السنوات الأخيرة

مشاركة بورصة عمان في اجتماع الدول المستخدمة لنظام التداول الفرنسي
شاركت هيئة الأوراق المالية وبورصة عمان من خلال الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية والسيد محمد صالح الحوراني رئيس مجلس إدارة بورصة عمان والسيد جليل طريف المدير التنفيذي للبورصة وكل من السيد محمد الخطيب رئيس دائرة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والسيد محمد شنيور من دائرة الادراج والعمليات في اجتماع الدول المستخدمة لنظام التداول الفرنسي ( NSC-Unix) المنعقد بالمغرب . وتم خلال الاجتماع مناقشة عدداً من القضايا الهامة حول المستجدات التي تخص أنظمة التداول الإلكترونية، كما تم خلال اللقاء بحث مجالات التعاون والتنسيق في مجال تطوير وتحديث الأنظمة الإلكترونية في سوق رأس المال وفق المعايير الدولية. كما تم الاطلاع على آخر التطورات في أنظمة التداول والتقاص .

اجتماع لجنة الأسواق المالية الناشئة
شاركت هيئة الأوراق المالية بورصة عمان ممثلة بكل من الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية والسيد محمد صالح الحوراني رئيس مجلس إدارة بورصة عمان والسيد جليل طريف المدير التنفيذي للبورصة في اجتماع لجنة الأسواق المالية الناشئة التابعة للمنظمة الدولية (IOSCO) والمنعقد بالقاهرة وتم خلال الاجتماع مناقشة أهم القضايا المتعلقة بالأسواق المالية الناشئة وكذلك التحديات المستقبلية التي تواجه هذه الأسواق. كذلك تم استعراض أهم القرارات والتوصيات التي اتخذتها المنظمة ولجانها المختلفة والتي تتعلق بتنظيم المجالات المختلفة في أسواق رأس المال0

زيارة الوفد الأمريكي
قامت السيدة هولي فنيارد مساعدة وزير التجارة الأميركي والوفد المرافق لها بزيارة لمؤسسات سوق رأس المال الأردني، حيث التقى رئيس مجلس مفوضي هيئة الأوراق المالية بالوكالة وأعضاء المجلس، ونائب المدير التنفيذي لبورصة عمان السيد نادر عازر ونائب المدير التنفيذي لمركز ايداع الاوراق المالية السيد خليل ناصر وعدد من المسؤولين في هذه المؤسسات. وقد رحب رئيس الهيئة بالوكالة بالوفد الضيف وشكرهم على إهتمامهم بسوق رأس المال الأردني وأبدى لهم إمتنان الأردن واهتمامه بتعزيز علاقاته القوية مع الولايات المتحدة الأميركية. وقدم لهم شكر هيئة الأوراق المالية ومؤسسات السوق على المساعدات الفنية والاستشارية التي قدمتها حكومة الولايات المتحدة الأميركية للسوق من خلال وكالة الانماء الأميركية U.S. AID وبرنامج أمير خلال السنوات الماضية. وقدم رئيس الهيئة بالوكالة إيجازاً عن أهم التطورات التي شهدها الأردن في مجالات التنمية الاقتصادية والبشرية وعلى صعيد سوق رأس المال الوطني مستعرضاً جوانب التطوير الفني والمهني والتشريعي التي يشهدها السوق، وأشار إلى الدور الذي تقوم به هيئة الأوراق المالية كهيئة تتمتع باستقلال إداري ومالي ذات سيادة رقابية مرجعية وتنظيمية على سوق رأس المال الوطني والمرحلة المتطورة التي وصلت إليها عملية تطوير السوق. وأكد أن تطوير البناء التشريعي والتنظيمي الذي شهده سوق رأس المال الوطني خلال فترة السنوات القليلة الماضية هو أمر هام مطمئن للمستثمر المحلي والخارجي وينصب مع توجهات الحكومة في خلق بيئة تشريعية مطمئنة للمستثمر. وبعد ذلك استعرض السيد نادر عازر أهم جوانب التطور التقني والتشريعي التي شهدتها بورصة عمان، وخاصة في مجال التداول الإلكتروني والتداول عن بُعد ونظام إدارة المعلومات، وكذلك في مجال نشر المعلومات وتعزيز ثقافة الاستثمار في الأوراق المالية التي قامت بها البورصة، بالإضافة إلى أداء البورصة المميز خلال العام 2004 بشكل خاص والذي يعتبر عام ذهبي بالنسبة لكافة مؤشرات الأداء في بورصة عمان.

برنامج تدريبي حول المبادئ الثلاثين للمنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية
شارك وفد من بورصة عمان وهيئة الأوراق المالية في البرنامج التدريبي الذي عقد في العاصمة الإسبانية مدريد خلال الفترة من (15-19) تشرين الثاني والذي عقد بتنظيم من المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية IOSCO ، حول مبادئ الـ IOSCO المتعلقة بهيئات الأوراق المالية والجهات المشرعة بحضور اكثر من 50 مشارك من مختلف الدول العربية والأجنبية وممثلين عن منظمات دولية. وقام المحاضرون بإلقاء عدد من المحاضرات حول مبادئ المنظمة الثلاثين وما يسمى بمنهجية التقييم الذاتي The Methodology و إعداد خطط العمل Action Plan . كما تم خلال البرنامج تسليط الضوء على تجارب بعض الدول مثل المغرب وتركيا والسلفادور في هذه المجالات. ولتفعيل عملية المشاركة وتعزيز الاستفادة من هذا البرنامج تم تشكيل عدد من مجموعات العمل قام خلالها المشاركون بالتطبيق العملي على اجراء منهجية التقييم الذاتي وإعداد خطط العمل.

تعيين الدكتور احمد مصطفى نائباً لرئيس مجلس مفوضي هيئة الاوراق المالية
صدرت الإرادة الملكية السامية بتعيين الدكتور احمد مصطفى نائباً لرئيس مجلس مفوضي هيئة الأوراق المالية خلفاً للدكتور تيسير عبد الجابر وذلك اعتباراً من 12/10/2004 . وقد شغل الدكتور احمد مصطفى عدة مناصب في البنك المركزي كان احدثها نائب محافظ البنك المركزي خلال الفترة (1998-2003) ،كما شغل منصب مساعد المدير التنفيذي لمجموعة بلدان الشرق الأوسط في صندوق النقد الدولي لمدة ثلاثه سنوات وجدير بالذكر أن الدكتور مصطفى حاصل شهادة الدكتوراة في الاقتصاد من جامعة تكساس في اوستن .

مركز إيداع الأوراق المالية ينقل سجلات المساهمين
قرر مركز إيداع الأوراق المالية نقل سجلات المساهمين وايداعهما لديه اعتباراً من مطلع العام المقبل وفقاً لأحكام المادة (117) من قانون الأوراق المالية لسنة 2002 وتعليمات تسجيل وإيداع الأوراق المالية وتسويتها للعام الحالي.وسيتم تنفيذ نقل السجلات على مرحلتين تم في الأولى منهما تزويد الشركات المساهمة العامة بنسخة من سجل مساهميها على قرص ممغنط يحتوي سجل المساهمين الموثق وغير الموثق، والذي يتضمن اسم المساهم وجنسيته ورقم المركز والمساهم ورصيد ملكيته من الأسهم محتوية الرصيد الحالي والحر والمرهون والمحجوز. اما في المرحلة الثانية فسيتم تزويد الشركات المساهمة العامة بسجل مساهميها النهائي للعام الحالي في السادس من كانون الثاني المقبل على قرص ممغنط يحتوي على سجل المساهمين المودع وغير المودع وكشف ورقي وتحويل الملكية المشتركة للأسهم العائدة لعملاء حسابات الهامش.

مجلس مفوضي الأوراق المالية يفعل النظام الداخلي لصندوق ضمان التسوية
قرر مجلس مفوضي هيئة الأوراق المالية بأن يتم تفعيل أحكام النظام الداخلي لصندوق ضمان التسوية اعتباراً من 31/12/2004 مع إدخال بعض التعديلات على النظام الداخلي للصندوق حيث يعتبر الصندوق الخلف القانوني والواقعي لصندوق ضمان الوسطاء الماليين وتؤول إليه جميع حقوقه والتزاماته وموجوداته وسجلاته وأمواله.

تشرين الثاني 2004

الاجتماع السنوي للاتحاد الدولي للبورصات
استضافت بورصة طوكيو اجتماع الهيئة العامة العادي السنوي الرابع والأربعين للاتحاد الدولي للبورصات خلال شهر تشرين الأول الماضي، حيث شارك في الاجتماع ممثلون عن ستين بورصة عضو في الاتحاد من بينها بورصة عمان التي شاركت بهذا الاجتماع ممثلة بالسيد نادر عازر نائب المدير التنفيذي للبورصة. وت م خلال الاجتماع انتخاب أعضاء مجلس جدد لإدارة الاتحاد، حيث تم انتخاب المدير التنفيذي لبورصة طوكيو رئيساً للمجلس، والمدير التنفيذي لبورصة إيطاليا نائباً للرئيس. وتم خلال الاجتماع التركيز على القضايا المتعلقة بمعايير أداء البورصات من حيث تطوير إجراءات العمل فيها لمستويات عالية وزيادة الشفافية في إدراج وتداول الأوراق المالية والمشتقات. كما تم على هامش الاجتماع عقد جلسات عمل مصغرة ناقشت عدداً من القضايا في مجال صناعة الأوراق المالية. وكذلك تم الموافقة على انضمام بورصة كولومبيا كعضو في الاتحاد. ومن الجدير ذكره أن بورصة عمان قد انضمت للاتحاد كعضو مراقب في شهر آذار الماضي من عام 1999 وتم قبولها كعضو مشارك في شهر تموز الماضي، وتسعى حالياً لتصبح عضواً كاملاً في الاتحاد.

الملتقى الثامن لمجتمع الأعمال العربي
افتتح نائب رئيس الوزراء وزير الصناعة والتجارة الدكتور محمد الحلايقه الملتقى الثامن لمجتمع الأعمال العربي الذي نظمته جمعية رجال الأعمال الأردنيين تحت شعار "نحو بيئة استثمار جاذبة ومنافسة في الدول العربية". وقد شهد الملتقى مشاركة واسعة من القطاعين العام والخاص على المستويين المحلي والعربي. وقد تم خلال الملتقى مناقشة عدداً من الموضوعات أهمها دور القطاع الخاص في مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدول العربية والاستحقاقات المطلوبة من الحكومات لتمكين القطاع الخاص من القيام بدوره، إضافة إلى بيئة الاستثمار في الدول العربية، وتجارب رجال الأعمال العرب, كذلك تم مناقشة موضوع تحرير قطاع الاتصالات في الدول العربية، وفرص وتجارب الاستثمار في الأردن. هذا وقد شاركت بورصة عمان في المعرض المُقام إلى هامش الملتقى من خلال الجناح الخاص لها الذي كان محط اهتمام المشاركين.

تشرين الأول 2004

برنامج تدريبي حول الرقابة على أسواق رأس المال
افتتح الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية ال برنامج المتخصص في الأسواق المالية الذي عقد خلال الفترة ما بين 20 إلى 23 أيلول 2004، وقد نظم هذا البرنامج بالتعاون بين هيئة الأوراق المالية الأردنية وهيئة الأوراق المالية الأمريكية (SEC) و الجمعية الوطنية لمعتمدي المهن المالية (NASD) ، وبدعم من الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي (USAID)
وقد ركز البرنامج الذي يعقد للسنة الثالثة على التوالي وشارك به حوالي مائة مشارك من (14) دولة على عدة مواضيع عملية هامة تتعلق بأسواق رأس المال والممارسات الدولية في هذا المجال، والتي من أهمها التحكم المؤسسي، وثقافة وتوعية المستثمرين، والتعامل الداخلي، وإدارة المخاطر وتعزيز عمل هيئات الرقاب

وفد مؤسسات سوق رأس المال في زيارة إلى بورصة يورونكست - باريس
قام وفد من هيئة الأوراق المالية وبورصة عمان و مركز إيداع الأوراق المالية بزيارة الى بورصة يورونكست-باريس للاطلاع على آخر التطورات في أنظمة التداول والتقاص, حيث تم الاطلاع على النسخة الجديدة من نظام التداول الإلكتروني NSC Unix , وشاشات التداول وأنظمة الرقابة وذلك لدراسة إمكانية تطبيق تلك الأنظمة المتطورة في بورصة عمان. كما زار الوفد كل من بورصة يورونكست امستردام ويورونكست بروكسل

وفد من سوق العراق للأوراق المالية يطلع على التجربة الأردنية
.استقبل المدير التنفيذي لبورصة عمان السيد جليل طريف وفداً من مؤسسات سوق رأس المال العراقي برئاسة السيد لؤي العقيلي الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية في العراق، حيث اطلع الوفد على آخر التطورات التي شهدها سوق رأس المال الأردني. وقد حضر اللقاء عدداً من رؤساء الدوائر بالبورصة. وقد استمع الوفد الزائر لشرح مفصل حول تجربة بورصة عمان في تطوير وتحديث بيئتها التشريعية والتقنية وأهم ما تم إنجازه في هذا المجال، بالإضافة إلى ما تم تحقيقه على صعيد الإفصاح ونشر المعلومات، كما اطلع الوفد الزائر على قاعة المستثمرين وعلى مرافق ودوائر البورصة المختلفة. وتأتي هذه الزيارة ضمن زيارة يقوم بها الوفد للأردن بهدف تبادل الخبرات والمعلومات بما يساهم في إعادة بناء السوق المالي العراقي. هذا وقد قام الوفد بزيارة لهيئة الأوراق المالية ومركز إيداع الأوراق المالية. ومما يجدر ذكره بأن سوق العراق للأوراق المالية قد باشر أعماله في الأسبوع الأول من شهر تموز من هذا العام

الاجتماع السنوي العاشر لاتحاد البورصات الأوروبية الآسيوية
شارك السيد نادر عازر نائب المدير التنفيذي ممثلاً عن بورصة عمان في الاجتماع السنوي العاشر للهيئة العامة لاتحاد البورصات الأوروبية الآسيوية والذي عقد في مدينة نيفاجراد في كرواتيا في الفترة بين 17-19 أيلول 2004، وقد تم خلال الاجتماع انتخاب وتشكيل عدة لجان عمل كما تم تشكيل لجنة تنفيذية جديدة للاتحاد وتم انتخاب بورصة عمان لعضويتها من أصل (27) عضواً في الاتحاد. كذلك تم قبول أربعة أعضاء جدد للانضمام إلى الاتحاد وهم كل من سوق أبو ظبي للأوراق المالية، وبورصة بانجالاكا وبورصة بلغراد، وبورصة سراييفو، ليصل بذلك عدد الأعضاء في الاتحاد إلى 27 عضواً. كما تم خلال الاجتماعات مراجعة أنشطة الاتحاد للعام 2004 واقرار خطة الاتحاد للعام المقبل 2005، بالإضافة للمصادقة على الحسابات الختامية للاتحاد واقرار الميزانية التقديرية للاتحاد للعام المقبل

ملتقى أسواق المال العربية التاسع
ألقى المدير التنفيذي لبورصة عمان السيد جليل طريف محاضرة في الملتقى التاسع لأسواق رأس المال العربية أكد فيها على التطورات التشريعية والتقنية التي شهدها سوق رأس المال الأردني وانعكاسات ذلك على الاقتصاد الأردني، كما أشار إلى أن الأسواق المالية العربية قد شهدت تغيرات إيجابية في السنوات الأخيرة تمثلت في تسارع استخدام التكنولوجيا الحديثة في أنظمة التداول والتسوية والإيداع، وفي زيادة تقديرات السيولة لدى الأسواق المالية العربية، حيث ارتفع حجم التداول للأسواق المالية العربية المشتركة بقاعدة بيانات صندوق النقد العربي من (36.6) مليار دولار عام 2000 إلى (230.4) مليار دولار عام 2003 كما تضاعفت القيمة السوقية للأسواق المالية العربية عدة مرات خلال السنوات الأخيرة لتقترب من (500) مليار دولار في الوقت الراهن

أيلول 2004

مجلس الوزراء يقر استراتيجية الاستثمار الأجنبي بالأوراق المالية الأردنية
وافق مجلس الوزراء من حيث المبدأ في جلسته المنعقدة بتاريخ 10/8/2004 على استراتيجية الاستثمار الأجنبي في الأوراق المالية الأردنية التي أعدتها اللجنة المشكلة من قبل مجلس الوزراء برئاسة الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية وعضوية كل من الدكتور تيسير عبد الجابر نائب رئيس الهيئة والسيدة ريم بدران مدير عام مؤسسة تشجيع الاستثمار والسيد جليل طريف المدير التنفيذي لبورصة عمان والسيد سمير جرادات المدير التنفيذي لمركز إيداع الأوراق المالية والسيد جواد الخاروف رئيس مجلس جمعية معتمدي سوق رأس المال
حيث جاء إعداد هذه الاستراتيجية بناءً على تكليف من مجلس الوزراء وضمن جهود الحكومة للنهوض بالاقتصاد الوطني ومؤسساته وتعزيز البيئة الاستثمارية في المملكة. وقد قدمت اللجنة ورقة تضمنت أهم التطورات التي شهدها سوق رأس المال الوطني خلال السنوات الماضية والتي تمثلت بفصل الدور الرقابي عن الدور التنفيذي وقيام مؤسسات مستقلة وتعزيز الإفصاح عن المعلومات الهامة للمستثمرين وتطبيق أنظمة إلكترونية للتداول والتسوية والتقاص
وتمثل هذه الاستراتيجية رؤية تتمثل في الاستمرار في تطوير سوق راس المال الوطني من النواحي التشريعية والتنظيمية والتقنية ليتوافق مع أحدث الممارسات والمعايير الدولية ويعزز ثقة المستثمرين فيه، ويكون قادراً على جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والخارجية ويسهم في تعزيز التنمية الاقتصادية في المملكة وتنبع هذه الرؤية من رسالة هيئة الأوراق المالية وهي تنظيم وتطوير سوق راس المال والرقابة عليه بما يكفل تحقيق العدالة والكفاءة والشفافية فيه وحمايته من المخاطر وحماية المستثمرين في الأوراق المالية، وبذل الجهود لتعميق السوق من خلال اتخاذ عدد من الإجراءات مثل من أهمها تشجيع سوق السندات وترخيص خدمات مالية جديدة وإصدار أدوات مالية جديدة. وفي سبيل تعزيز إدارة وحماية المستثمرين فسيتم العمل على تطبيق أحدث المعايير الدولية ومعالجة أي ثغرات في التطبيق العملي ومتابعة تحديث الأنظمة الإلكترونية في الهيئة والبورصة والمركز وتطوير الإجراءات المنظمة لعمل هذه المؤسسات بالإضافة إلى تطوير معايير السلوك المهني للعاملين فيها، وإنشاء صندوق حماية المستثمرين ومراقبة أعمال صندوق ضمان التسوية. ومن أهم المحاور ضمن استراتيجية الهيئة لتشجيع الاستثمار تعزيز التعاون مع الجهات المحلية والخارجية والمؤسسات العربية والدولية، بما يساهم في تطوير السوق ويزيل أي عوائق أمام الاستثمار فيه.

صدور تعليمات تسجيل وإيداع الأوراق المالية وتسويتها
أصدر مركز إيداع الأوراق المالية تعليمات تسجيل وإيداع الأوراق المالية وتسويتها لسنة 2004 بموافقة مجلس مفوضي هيئة الأوراق المالية والتي يبدأ العمل بها اعتباراً من الأول من أيلول المقبل. وقد صدرت هذه التعليمات بالاستناد إلى أحكام المادة 83/أ من قانون الأوراق المالية رقم 76 لسنة 2002. و جاءت هذه التعليمات لتضع الإطار التنظيمي لكافة الأمور المتعلقة بمرحلة إيداع الأوراق المالية وتسويتها وتوضيح الالتزامات المترتبة على كل عضو من أعضاء المركز والى تنظيم العلاقة بين مصدري الأوراق المالية تجاه مساهميهم وتجاه المركز والوسطاء و تجاه عملائهم
وتضمنت هذه التعليمات الواجبات التي تقع على عاتق كل عضو من أعضاء المركز والمسؤوليات القانونية الناجمة عن الإخلال بهذه الواجبات، وقد جاء إصدار هذه التعليمات لتتماشى ومتطلبات قانون الأوراق المالية الجديد لتنسجم مع مسيرة المركز للوصول إلى مرحلة تطبيق مبدأ التسليم مقابل الدفع لعقود التداول المنفذة في بورصة عمان ونقل سجلات المساهمين

مشاركة بورصة عمان في فعاليات مهرجان الفحيص
شاركت بورصة عمان في معرض الصناعات الوطنية الأول والذي اقيم ضمن فعاليات مهرجان الفحيص حيث قام وزير الصناعة والتجارة نائب رئيس الوزراء الدكتور محمد الحلايقة بافتتاح المعرض حيث قام بزيارة لجناح بورصة عمان وكان باستقباله المدير التنفيذي لبورصة عمان السيد جليل طريف . وتأتي أهمية مشاركة بورصة عمان في معرض الصناعات الوطنية ضمن إطار حرصها على التفاعل مع المجتمع المحلي وعلى المشاركة في مختلف الأنشطة الاقتصادية المحلية والخارجية والتي تساهم بشكل رئيسي في إيصال رسالة بورصة عمان وفي خدمة الاقتصاد الوطني

آب 2004

السماح لشركات جديدة بالتمويل على الهامش
قرر مجلس مفوضي هيئة الاوراق المالية اعتماد قائمة جديدة للاوراق المالية التي يسمح بتداولها على الهامش, وذلك اعتبارا من 1/8/2004, وقد تضمنت القائمة اسهم اثنتين وستين شركة مدرجة, بالاضافة الى سندات التنمية وسندات الخزينة والمؤسسات العامة واسناد قرض الشركات المساهمة العامة. وتجدر الاشارة الى ان التمويل بالهامش هو اداة من الادوات المالية التي تساهم في تطوير وتعميق سوق رأس المال وتنشيط التعامل بالاسواق المالية وتفيز المستثمرين على زيادة حجم استثماراتهم في السوق, وتبلغ نسبة الهامش الاولي, وهو النسبة التي يدفعها العميل من قيمة العملية, 50% للاسهم و 30% للسندات, فيما تبلغ نسبة هامش الاصلاح, وهو النسبة التي لا يجب ان تنخفض عنها مساهمة العميل في أي وقت, 30% للاسهم و 25% للسندات

انضمام بورصة عمان إلى اتحاد البورصات الدولي
انضمت بورصة عمان مؤخرا الى اتحاد البورصات الدولي كعضو مساند, وذلك بعد أن وافق مجلس إدارة اتحاد البورصات الدولي (WFE) على هذه العضوية. وقال أمين عام الاتحاد في الرسالة التي وجهها للبورصة بان الموافقة على انضمام بورصة عمان إلى الاتحاد تأتي نتيجة للتنظيم الجيد الذي تتمتع به مؤسسات سوق رأس المال الأردني والى الجهود التي بذلتها هذه المؤسسات في تحسين المناخ الاستثماري وتوفير سوق يتسم بالعدالة والشفافية
.وتطبيق المعايير الدولية في مجال الأسواق المالية, وكذلك الدور المتنامي لبورصة عمان في الاقتصاد الأردني
وتجدر الإشارة الى ان أهمية انضمام البورصة الى اتحاد البورصات الدولي وغيره من المنظمات الدولية تأتي من ضرورة تحقيق عدد من الشروط والمعايير الواجب توفرها في السوق المالي والتي تركز على تطبيق المعايير الدولية المتبعة للشفافية, والعدالة في التداول والإفصاح والادراجوالاستثمار الأجنبي والتسوية والتقاص وحماية المستثمرين وادارة المخاطر, وان توفر هذه الشروط يعطي سمعة جيدة للبورصة على الصعيد الدولي مما يسهم في جذب الاستثمارات الخارجية
يذكر ان اتحاد البورصات الدولي الذي أنشئ عام 1961, ومقره فرنسا, هو منظمة دولية تهدف الى تعزيز التعاون بين البورصات الأعضاء وإيجاد معايير عالمية تحكم عمل البورصات بهدف حماية المستثمر. ومنذ إنشاء الاتحاد حتى اليوم بلغ عدد الأعضاء العاديين 54 عضواً, والأعضاء المساندين 25 عضواً, والأعضاء المراسلين 35 عضواً, وتبلغ القيمة السوقية للدول الأعضاء ما قيمته 35 تريليون دولار أمريكي, مشكله بذلك ما يزيد على 97% من القيمة السوقية لكل الأسواق العالمي

تموز 2004

لقاء لتعزيز قدرة الأسواق المالية
شاركت بورصة عمان ممثلة برئيس مجلس إدارتها السيد محمد صالح الحوراني بأعمال اللقاء الذي نظمه البنك الإسلامي للتنمية في جدة بعنوان " تعزيز قدرة الأسواق المالية من اجل ترويج الاستثمار بين الدول الأعضاء في البنك الإسلامي للتنمية " حيث تم مناقشة عدة قضايا تتعلق بالأسواق المالية من أهمها المتعلقة بتنمية الأسواق المالية في الدول الإسلامية وسبل التعاون والاستثمار بينها، وكذلك إيجاد الطرق العملية لتحقيق اكبر قدر من التعاون المالي بين الدول الأعضاء وتدعيم القدرة المؤسسية للأسواق المالية من اجل جذب الاستثمارات المحلية والدولية

المنتدى الثاني لحوكمة الشركات
شاركت بورصة عمان من خلال مديرها التنفيذي السيد جليل طريف بأعمال المنتدى الثاني لحوكمة الشركات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والذي نظمه المنتدى العالمي لحوكمة الشركات (GCGF) ومجموعة البنك الدولي ومركز المشروعات الدولية (CIPE) ومنظمــة التعــاون الاقتصــــــادي والتنميـة(OECD) ، والذي عقد تحت عنوان " تطوير الشفافية والإفصاح" بمدينة بيروت خلال شهر حزيران. حيث شارك بهذا الملتقى نحو (120) مشاركاً من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا . وقد ركز المؤتمر على عدة جوانب أهمها ضرورة مراجعة الإجراءات التي اتخذتها الدول المشاركة في مجال تطوير الإفصاح والشفافية والمشاكل التي واجهتها تلك الدول بهذا المجال، وتأكيد أهمية قيام الدول المشاركة بالعمل على تقييم وضع الدول من ناحية حوكمة الشركات، ومدي تلبيتها لمتطلبات الـOECD بهذا الخصوص، وضرورة التركيز على قضايا التوعية والتدريب على مستوى الحكومات والشركات والمدراء والجمهور، بالإضافة الى التأكيد على أهمية إنشاء معهد متخصص للمدراء Institute of Directors يهدف إلى تدريب المدراء والمرتبطين بسوق رأس المال. وهذا وقد قام السيد طريف بإيضاح الدور الذي تقوم به بورصة عمان في مجال الإفصاح والشفافية خاصة في ظل تطبيق تعليمات الإدراج الجديدة في مطلع شهر تموز. كما تم التأكيد بأن الأردن قد قام بدعوة البنك الدولي لإجراء تقييم وضع حوكمة الشركات في الأردن

مركز إيداع الأوراق المالية عضواً في مؤسسة الترميز العالمية ANNA
شارك مركز إيداع الأوراق المالية في اجتماع الهيئة العامة لمؤسسة الترميز العالمية الذي عُقد في مدينة أوسلو، حيث تقرر في الاجتماع الذي شارك به أكثر من (60) دولة قبول عضوية مركز إيداع الأوراق المالية في مؤسسة الترميز العالمية، واعتماد المركز أيضاً وكيلاً للمؤسسة في منطقة الشرق الأوسط، علماً بأن هذه المؤسسة أنشئت سنة 1994 وتضم في عضويتها جميع المؤسسات التي تعنى بترميز الأوراق المالية

حزيران 2004

المؤتمر السنوي للمنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية

افتتح جلالة الملك عبد الله الثاني المؤتمر السنوي التاسع والعشرين للمنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية والذي عقد خلال شهر أيار بحضور (500) شخصية يمثلون كبار المسؤولين في هيئات الأوراق المالية، ورؤساء مجالس الإدارة، والمدراء التنفيذيين من مختلف المؤسسات الاقتصادية الدولية والمتخصصين في الأعمال الاستثمارية و المصرفية من 100 دولة. وقد جاء اختيار الأردن لاستضافة هذا المؤتمر الذي عقد لأول مرة على مستوى المنطقة العربية تقديراً من المنظمة الدولية لالتزام الأردن بتطوير سوق رأس المال الأردني
وقد استهل المؤتمر أعماله باجتماعات لجان المنظمة المختلفة على مدى يومين والتي اقتصرت على ا لأعضاء فقط ، عقبها يومان من النقاشات العامة . تنقسم اللجان إلى أربع لجان إقليمية دائمة تناقش المسائل المهمة على الصعيد الإقليمي. كما عُقد اجتماع للجنة الفنية المكونة من 15 عضو يمثلون هيئات الرقابة الخاصة بالأسواق المتقدمة. وهذا وتركز اللجنة الفنية على القضايا والتحديات التي تواجه هيئات الرقابة وعملها بما فيها معايير الإفصاح والمحاسبة، وتنظيم السوق، وتطبيق القوانين، وتبادل المعلومات. كما عُقد اجتماعاً للجنة الأسواق الناشئة، التي تضم في عضويتها الأعضاء غير الممثلين في اللجنة الفنية. ومن أهم المبادرات التي طرحتها لجنة الأسواق الناشئة هي برنامج المساعدة الهادف لتمكين الأعضاء من الانضمام إلى مذكرة التفاهم الصادرة عن المنظمة الدولية لهيئات الرقابة على الأوراق المالية في عام 2002، والتي اتفق بموجبها المنظمون على معايير محددة للتشاور والتعاون وتبادل المعلومات. كما تم خلال الاجتماعات استعراض أنشطة المنظمة من الناحيتين المالية الإدارية، حيث تمت الموافقة على الموازنة السابقة والموازنة الحالية للمنظمة . إضافة لعقد انتخابات الأجهزة المنبثقة عن المنظمة، فقد تم إعادة انتخاب الأردن عضوا في اللجنة التنفيذية إضافة لانتخابه نائبا لرئيس لجنة الأسواق الناشئة ونائبا ل رئيس لجنة إفريقيا والشرق الأوسط. وكذلك تمت الموافقة خلال الاجتماعات على انضمام ثلاثة أعضاء جدد وهم بورص ات جاكرتا وكراتشي وتايبي ليصبح عدد أعضاء المنظمة 174 عضو. كما تم إقرار مبادئ جديدة في مجال صناعة الأوراق المالية ووكالات التصنيف وتعريف العملاء والمستفيدين مما يعكس التزام مجتمع هيئات الرقابة بتفعيل وترشيد الرقابة على الأسواق المالية . وقد تم على هامش المؤتمر تنظم معرض ضم (17) شركة ومؤسسة وهيئة محلية وعربية وعالميةحيث شاركت بورصة عمان في المعرض من خلال جناحها الذي استقطب أعداداً كبيرة من الزائرين إلى جانب عدة شركات مثلت الأردن، بالإضافة إلى جهات مثلت السعودية والبحرين وهونج كونج وإيطاليا وسيرلانكا والصين
ومما يجدر ذكره، أن المنظمة الدولية لهيئات الرقابة على الأوراق المالية أسست قبل أكثر من عقدين من الزمان لتعزيز التعاون ما ين هيئات الرقابة الأعضاء فيها وتطوير معايير الرقابة على أسواق رأس المال للحفاظ على تداول عادل وشفاف وبكفاءة عالية، وكذلك تبادل المعلومات والخبرات ما بين هذه الهيئات والعمل على توحيد معايير الرقابة. وتضم المنظمة في عضويتها هيئات الرقابة على الأوراق المالية بالإضافة إلى البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وعدة أسواق مالية ومؤسسات مالية ونقدية مختلفة، حيث تراقب الهيئات الأعضاء على أكثر من 90% من الأسواق المالية العالمية، الأمر الذي يجعل هذه المنظمة من أهم المنظمات الدولية للرقابة على أسواق المال

مشاركة بورصة عمان في المنتدى الاقتصادي العالمي
تحت الرعاية الملكية السامية تم افتتاح منتدى دافوس الاقتصادي العالمي في الأردن وللمرة الثانية على التوالي، وذلك بحضور اكثر من (3100) من الشخصيات السياسية والاقتصادية العالمية وبحضور عدد كبير من رؤساء الدول والحكومات والوزراء ومدراء وممثلي كبريات الشركات العالمية ومثقفون وإعلاميون بالإضافة مشاركة واسعة من جميع الدول العربية على الصعيدين الرسمي والخاص. وقد شاركت بورصة عمان من خلال السيد جليل طريف المدير التنفيذي للبورصة في هذا المنتدى العالمي الهام. وتم خلال المنتدى مناقشة عدداً كبيراً من القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية الهامة سواء على الصعيد الدولي أو المتعلقة بمنطقة الشرق الأوسط. وقد حظي الاقتصاد الأردني بإحدى ورشات العمل تم خلالها تقديم عدد من أوراق العمل التي تشرح المناخ الاستثماري في الأردن بالإضافة للبيانات الإحصائية التي تدل على النمو الذي حققته مختلف القطاعات الاقتصادية. وحظيت الإنجازات التي حققتها بورصة عمان خلال السنوات القليلة الماضية والتطورات الكمية والمستويات القياسية التي شهدتها على اهتمام المشاركين

الاجتماع الخامس لمدراء البورصات ونوابهم
ترأست بورصة عمان ممثلة بالسيد نادر عازر نائب المدير التنفيذي اجتماع لجنة التسويق والمعلومات المنبثقة عن اتحاد البورصات الأوروبية الآسيوية ، وجاء ذلك خلال الاجتماع الخامس لمدراء البورصات ونوابهم في العاصمة العُمانية مسقط. حيث تم مناقشة عدداً من المواضيع أهمها الموافقة على التعديلات المقترحة على النظام الأساسي للاتحاد لتوسيع قاعدة العضوية واستقبال أعضاء جدد كما تم تشكيل (10) فرق عمل تعمل ضمن مهام معينة وفترات زمنية محددة

مركز إيداع الأوراق المالية يسجل نظامه الإلكتروني SCORPIO
أنهى مركز إيداع الأوراق المالية إجراءات تسجيل العلامة التجارية لنظامه الإلكتروني الخاص به المعرف بـ Information Online Registry Processing & Securities Central Operations (SCORPIO) لدى مديرية حماية الملكية الصناعية في وزارة الصناعة والتجارة ولدى دائرة المكتبة الوطنية. وقد قام المركز بتطوير (SCORPIO) والذي تم إنجازه بكفاءات أردنية محلية لتمكينه من ممارسة أعماله ومهامه المنصوص عليها في قانون الأوراق المالية. ويعد (SCORPIO) نظاماً متكاملاً لتسجيل الأوراق المالية وإيداعها والتقاص والتسوية ويتوافق والمعايير الدولية المطبقة. ويوفر هذا النظام آليات لإدارة المخاطر ومراقبة عمليات التقاص والتسوية، ويتكون النظام من أنظمة فرعية وأخرى مساندة

أيار 2004

المشاركة في ندوة عن التخاصية
ألقى المدير التنفيذي لبورصة عمان السيد جليل طريف محاضرة حول التخاصية وسوق رأس المال وذلك بدعوة لجنة فرع نقابة مهندسي الفحيص وماحص وشركة مصانع الإسمنت الأردنية. حيث قدما شرحاً وافياً حول مفهوم وتاريخ الخصخصة ومدى انعكاساتها على الاقتصاد العالمي والاقتصاد الأردني وسوق رأس المال. وقد استعرض السيد طريف أهم ملامح التطور الاقتصادي الأردني وأهمية بورصة عمان ودورها في عملية الخصخصة، وذلك من خلال ما تقدمه البورصة من معلومات وتشريعات وقوانين وبيئة مناسبة تساعد في قيام عمليات الخصخصة من خلالها. كما أوضح الأثر الإيجابي لعمليات التخاصية على تطوير هذه الأسواق وزيادة عمقها والإسهام في توفير قاعدة مستثمرين عريضة من الأفراد المحليين والخارجيين وتوفير فرص استثمارية جديدة. وقد حضر المحاضرة عدد من رؤساء البلديات والمهتمين وأعضاء نقابة المهندسين

نيسان 2004

نتائج الأعمال السنوية للشركات المساهمة والمدرجة في البورصة
أظهرت التقارير والبيانات المالية للشركات المدرجة في بورصة عمان خلال عام 2003 لـ 100 شركة قامت بتزويد البورصة بتقاريرها المالية، أن هذه الشركات حققت صافي أرباح بعد الضريبة بلغت (333.8) مليون دينار وبنسبة نموا مقدارها (15.6%) مقارنة مع العام السابق، وكذلك بلغت الأرباح الموزعة لهذه الشركات (164.6) مليون دينار وبنسبة ارتفاع مقدارها (15.9%) مقارنة العام 2002

المؤتمر السنوي للمنظمة الدولية لهيئات الرقابة
يعقد في عمان تحت الرعاية الملكية السامية خلال الفترة (17-20 أيار 2004) المؤتمر السنوي للمنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية International Organization for Securities Commissions (IOSCO) للعام 2004 بتنظيم من هيئة الأوراق المالية وبالتعاون مع مؤسسات سوق راس المال الأخرى ومن المتوقع أن يشارك ممثلون لأكثر من 107 هيئات من مختلف دول العالم. ولأهمية هذا الحدث، فقد بدأت مؤسسات سوق رأس المال الاستعداد مبكراً لتنظيمه بما يليق بسمعة الأردن على المستويين الإقليمي والدولي ومما يذكر بأن برنامج هذه الاجتماعات يتضمن جزءاً خاصاً للجان العمل وجزءاً أخر مخصص لأهم المواضيع في مجال الأسواق المالية بالإضافة إلى الاجتماعات الخاصة باللجنة التنفيذية للمنظمة ولجنة رؤوساء الهيئات واللجان الأخرى
هذا وتعقد المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية مؤتمرها السنوي كل عام، ويتم اختيار الدولة المضيفة تنافسياً قبل ثلاث سنوات من عقد المؤتمر لإعطائها الوقت اللازم لاستكمال كافة الاستعدادات لاستضافة المشاركين في المؤتمر، ويتم اختيار الدولة من قبل اللجنة التنفيذية للمنظمة. وتقوم كل دولة ترغب باستضافة هذا المؤتمر بتقديم عرض عن سوق رأس المال فيها وعن التطورات التي شهدها ذلك السوق ومعلومات عن تلك الدولة وتقرر اللجنة بالتصويت الدولة الفائزة بتنظيم المؤتمر
وقد فاز الأردن ممثلاً بهيئة الأوراق المالية باستضافة المؤتمر السنوي للمنظمة للعام 2004 وذلك خلال المؤتمر الذي عقد في السويد سنة 2001 وبمنافسة مع اسبانيا والنمسا، ويعتبر الأردن أول دولة عربية تحظى بتنظيم هذا اللقاء الدولي الهام
والمنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية هي منظمة دولية تضم في عضويتها هيئات الرقابة على أسواق رأس المال بالإضافة إلى عدد من البورصات ومراكز الإيداع (أعضاء مساندون)، وتضم أيضا البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وعدة مؤسسات مالية ونقدية مختلفة (أعضاء مشاركون). ويقع مقر هذه المنظمة في مدريد باسبانيا وتضم في عضويتها 107 أعضاء عاديين و 64 عضواً مسانداً و 10 أعضاء مشاركين وتعنى هذه المنظمة بكافة الشؤون المتعلقة برقابة الأسواق المالية وبصناعة الأوراق المالية وبشكل خاص القوانين والأنظمة التي تحكم إصدار الأوراق المالية والتعامل بها والإفصاح والرقابة وذلك من خلال التعاون بين أعضائها لإيجاد معايير تعمل على زيادة كفاءة الأسواق المالية وتبادل المعلومات والخبرات لتطوير الأسواق المالية. كما تعمل على توحيد الجهود لإيجاد رقابة فعالة وتعزيز استقلالية أسواق الأوراق المالية ومما تجدر الإشارة إليه إلى أن بورصة عمان قد انضمت لهذه المنظمة كعضو مساند، حيث تعتبر بورصة عمان أول بورصة عربية تنظم إلى هذه المنظمة

تعليمات الإفصاح الجديدة
اصدر مجلس مفوضي هيئة الأوراق المالية تعليمات إفصاح الشركات المصدرة والمعايير المحاسبية ومعايير التدقيق والتي بدء العمل بها اعتباراً من 1/3/2004 لتحل محل تعليمات الإفصاح السابقة. وتضمنت التعليمات الجديدة بعض التعديلات التي تعكس التطورات التي طرأت في هذا المجال، وتلك التي أدخلها قانون الأوراق المالية رقم (76) لسنة 2002 وتعكس أيضاً تجربة الهيئة السابقة بموضوع الإفصاح. ومن أبرز هذه التعديلات إلغاء شرط الإفصاح المسبق فيما يتعلق بتعاملات أعضاء مجالس الإدارة في الشركات المساهمة العامة التي تزيد عن نسبة (1%) من رأس مال الشركة والاكتفاء بالإفصاح اللاحق خلال أسبوع عن أي تغير يطرأ على ملكية هؤلاء الأعضاء والمطلعين عموماً من اجل تسهيل عملية التداول وإزالة أي قيود أو عقبات تمنع من تحقيق العدالة بين المتعاملين في الأوراق المالية
وقد تضمنت التعليمات الجديدة تحديد الأشخاص الذين يعتبرون مطلعين حكماً في الشركات المساهمة العامة والذين نص عليهم القانون الجديد وهم رؤساء وأعضاء مجالس الإدارة والمدير العام

وفد من سوق رأس المال يزور سوريا
ضمن جهود مؤسسات سوق رأس المال في إنجاح المؤتمر السنوي للـ IOSCO ، قام وفد من مؤسسات سوق رأس المال ضم معالي رئيس هيئة الأوراق المالية ومديرها التنفيذي بالإضافة إلى المدير التنفي ذي لبورصة عمان بزيارة رسمية إلى سوريا، حيث التقى الوفد بمعالي وزير المالية السوري ومعاون وزير الاقتصاد وحاكم مصرف سوريا المركزي ورئيس غرفة تجارة سوريا وعدد من المسؤولين من القطاعين العام والخاص، وقد أبدى الجانب السوري إعجابه في المستوى المتطور لسوق رأس المال الأردني، كما أبدى رغبته في الاستفادة من الخبرات الأردنية في هذا المجال، حيث تم توجيه الدعوة لعدة جهات للمشاركة بمؤتمر الـ IOSCO المزمع عقده في مدينة عمان خلال شهر أيار القادم

اجتماع الهيئة العامة لمركز إيداع الأوراق المالية
عقد مركز إيداع الأوراق المالية اجتماع الهيئة العامة العادية الخامس. حيث تم خلال الاجتماع مناقشة التقرير السنوي للمركز الذي تضمن إنجازاته خلال عام 2003 وخطته المستقبلية بالإضافة إلى البيانات المالية للسنة المالية الماضية

تحديث الموقع الإلكتروني لمركز إيداع الأوراق المالية
قام مركز إيداع الأوراق المالية بتحديث موقعة الإلكتروني حتى يتماشى مع التطورات الحاصلة التي يعكف المركز على تنفيذها. ومما يذكر بان الموقع الجديد يحتوي على خدمات جديدة منها فتح حسابات وكشف أرصدة ونماذج لحركات متعددة أخرى. هذا ويحتوي الموقع على 16 نموذجاً للمستفيدين من المركز وخدماته

آذار 2004

سفراء المجموعة الأوروبية يزورون سوق رأس المال
قام وفد من الاتحاد الأوروبي، ضم سفراء أسبانيا وفرنسا وألمانيا والنمسا وهولندا وبلجيكا والتشيك، بزيارة سوق رأس المال الأردني. حيث قام رئيس هيئة الأوراق المالية الدكتور بسام الساكت باستقبال الوفد وبحضور أعضاء مجلس مفوضي الهيئة والسيد جليل طريف المدير التنفيذي لبورصة عمان والسيد سمير جرادات المدير التنفيذي لمركز إيداع الأوراق المالية. حيث قدم الدكتور الساكت للوفد شرحاً حول دور الهيئة الذي تقوم به الهيئة والاستقلال المالي والإداري الذي تتمتع به مما يجعلها ذات سيادة رقابية مرجعية وتنظيمية على سوق رأس المال الأردني واستعرض آخر التطورات الحاصلة على البناء التشريعي والتنظيمي والتقني، الأمر الذي يعزز ثقة المستثمر المحلي والخارجي. وأكد الدكتور الساكت للوفد الأوروبي أهمية دخول استثماراتهم في سوق رأس المال الأردني في ظل حرية الاستثمار وإلغاء سقوف الملكية الأجنبية وارتفاع درجة الأمان والمردود فيه. ومن جانب آخر، فقد قدم السيد طريف للوفد إيجازاً حول الإنجازات التشريعية والتقنية في مجال نشر المعلومات وتعزيز ثقافة الاستثمار في الأوراق المالية التي قامت بها البورصة، ثم استعرض أداء السوق لعام 2003. كما قدم السيد جرادات للوفد أهم الإنجازات في مركز إيداع الأوراق المالية خلال عام 2003

اليوبيل الفضي للهيئة العامة لسوق المال في مصر
شاركت هيئة الأوراق المالية ممثلة بالدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية وبورصة عمان ممثلة بالسيد جليل طريف المدير التنفيذي للبورصة في احتفال الهيئة العامة لسوق المال في مصر باليوبيل الفضي لتأسيسها. كما شاركت في الاجتماعات التي عقدت مع مسؤولي القطاع المالي المصري ووجهت لهم دعوة للمشاركة في اجتماعات الـمؤتمر السنوي للمنظمة الدولية لهيئات الرقابة International Organization for Securities Commissions IOSCO والتي ستعقد في عمان خلال شهر أيار القادم. حيث قام رئيس وزراء جمهورية مصر العربية الأستاذ عاطف عبيد بتقديم شهادة ودرع تقدير واعتزاز من جمهورية مصر العربية للدكتور الساكت تقديراً لجهود الهيئة في تطوير سوق رأس المال الأردني والإرتقاء به ليتفق مع المعايير الدولية بالإضافة لجهودها المتميزة في دعم أواصر التعاون ما بين مصر والأردن وتوطيد العلاقات الوثيقة التي تربط الهيئة العامة ومؤسسات سوق رأس المال في مصر وهيئة الأوراق المالية الأردنية. كما تم على هامش الاحتفال توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة الأوراق المالية الأردنية والهيئة العامة لسوق المال في مصر للتأكيد على إرساء أسس التعاون المتينة في مجال سوق رأس المال وتبادل المعلومات والتشاور بشأن تعزيز وتطوير الأداء والالتزام بتنفيذ التشريعات وقوانين الأوراق المالية المطبقة في كلا البلدين. وقد وقع الاتفاقية عن الجانب الأردني الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية وعن الجانب المصري السيد عبد الحميد محمد إبراهيم رئيس الهيئة العامة لسوق المال

صندوق تسوية عقود التداول
أقر مجلس مفوضي هيئة الأوراق المالية إنشاء صندوق ضمان التسوية الخاص بمركز إيداع الأوراق المالية والذي يعنى بضمان تسوية عقود التداول في السوق على أساس التسليم مقابل الدفع والذي جاء ليؤكد صيانة وسلامة التداول وتسوياته. ويتمتع هذا الصندوق بشخصية اعتبارية ذات استقلال مالي بهدف تغطية العجز النقدي لدى عضو الصندوق المشتري للأوراق المالية وتغطية العجز النقدي لدى عضو الصندوق البائع نتيجة تداول الأوراق المالية في السوق. ومما يذكر بأن عضوية الصندوق تتكون من الوسطاء العاملين في البورصة

ملتقى الأسواق المالية لتطوير سوق السندات الأردني
شاركت بورصة عمان ممثلة بالسيد نادر عازر مساعد المدير التنفيذي في ملتقى الأسواق المالية لتطوير سوق السندات الأردني بتنظيم من جمعية البنوك في الأردن وبرنامج دعم وتطوير بيئة الأعمال في الأردن AMIR وبتمويل من الوكالة الأمريكية للإنماء الدولي USAID. وقد شارك في هذا الملتقى ما يزيد على 75 مشاركاً من مدراء الإدارات العليا في أكثر من ثلاثين مؤسسة مالية أردنية، بما فيها البنك المركزي الأردني ووزارة المالية ووحدة الاستثمار في مؤسسة الضمان الاجتماعي، والبنوك الأردنية وهيئة تنظيم قطاع التأمين. وقد ناقش المشاركون أسباب ضعف سوق السندات في الأردن وتوصلوا الى عدد من المقترحات لتطوير وتنشيط هذا السوق، ومن أهم المقترحات ما تم عرضها خلال الملتقى ضرورة إصدار المزيد من أدوات الدخل الثابت الأولية والثانوية الأردنية وطرحها في الأسواق ولتحقيق ذلك لا بد من إيجاد وكالات مستقلة للتصنيف الائتماني، وتطوير سوق الأسناد الحكومي وتطبيق إصلاحات تشريعية جديدة تسمح باستخدام الضمانات من كافة مجموعات الأصول والموجودات للتغطية لصالح مالكي الأسناد حيث أن إدخال الأسناد المغطاة بضمانات في الأردن سوف يؤدي إلى تعدد وتنوع أدوات الدخل الثابت المتوفرة ، وتعديل الإجراءات التنظيمية لاعتماد نشرات الإصدار التي تسمح بتحديد سعر الفائدة للإصدارات عن طريق العرض والطلب الفوري من قبل مديري الإصدار، وهذه المبادرات تؤدي إلى تنويع أشكال واجتذاب المزيد من المستثمرين وخاصة المستثمرين الأفراد. كما اقترح في الملتقى إنشاء هيئة للائتمان بمساعدة من جمعية البنوك في الأردن، وكذلك إنشاء نظام مزاد أولي للوسطاء للإصدارات الحكومية

تحويل بورصة كوالالمبور الى شركة مساهمة عامة محدودة بالأسهم
أكملت بورصة كوالالمبور إجراءات تحولها من شركة مساهمة عامة محدودة بالضمان إلى شركة مساهمة عامة محدودة بالأسهم في 5/1/2004 وبهذا التحول سيتم تحويل أعمال البورصة الحالية إلى شركة تابعة مملوكة بالكامل للشركة القابضة والتي ستعرف باسم Kuala Lumpur Stock Exchange Berhad (KLSE Bhd) ، بينما ستعرف البورصة العاملة باسم Malaysia Securities Exchange Berhad (MSEB) . وستقوم بورصة كوالالمبور بعد تحولها بإصدار تعليمات وأنظمة جديدة بالإضافة الى إجراء التعديلات اللازمة على تعليمات إدراج الأسهم. هذا وسيمتلك صندوق تطوير رأس المال Capital Market Development Fund نسبة 30% من أسهم KLSE Bhd ، ووزارة المالية 30% من الأسهم، والأعضاء المرخصين ما نسبته30% أيضاً من أسهم الشركة. أما الباقي ستُمتلك من قبل جمعية المتداولين في الأوراق المالية من غير موظفي شركات الوساطة Remisiers

شباط 2004

نظام العوائد المالية لمركز الايداع
أصدر مركز إيداع الأوراق المالية "النظام الداخلي لعوائد المركز" بعد إقراره من هيئة الأوراق المالية وبدء العمل به منذ الأول من الشهر الحاليوتشمل العوائد المالية للمركز بدلات الانتساب والاشتراك السنوي وبدلات تسجيل السندات الحكومية والسندات الصادرة عن المؤسسات العامة والبلديات واسناد القرض والأسهم والوحدات الاستثمارية الصادرة عن صناديق الاستثمار المشترك المغلقة
كما تشمل أجور الخدمات التي يقدمها المركز وعمولات تداول ونقل ملكية الأوراق المالية والغرامات التي يفرضها على أعضائه وعلى مصدري الأوراق المالية وأي عمولات تحدد بموجب الاتفاقيات المبرمة مع المركز وأي بدلات أخرى يقررها مجلس الإدارة
ومما يذكر بأن المركز يستوفي من أعضائه بدلات انتساب عضوية ولمرة واحدة فقط بواقع خمسة دنانير عن كل عشرة آلاف دينار من رأس المال المكتتب به وبحد أدنى ألف دينار وبحد أعلى خمسة آلاف دينار على أن لا يترتب على عودة العضو الذي انتهت عضويته أية رسوم جديدة. وقد جاء هذا النظام ليواكب مراحل تطور المركز والذي يهدف إلى تعزيز ثقة المستثمرين بالأوراق المالية وتمكينهم من متابعة استثماراتهم بكل سهولة ويسر، كما أن هذا النظام يعمل على الحد من المخاطر المتعلقة بتسويق عمليات التداول المنفذة في السوق من خلال وضع أنظمة وتشريعات وإجراءات تتسم بالعدالة والسرعة والأمان

كانون الثاني 2004

المشاركة باجتماعات اتحاد أسواق المال العربية
شاركت بورصة عمان ممثلة لها في رئيس مجلس الإدارة السيد محمد صالح الحوراني والمدير التنفيذي السيد جليل طريف في اجتماع الدورة الخامسة والعشرين لاتحاد أسواق المال العربية الذي عقد بدولة الكويت خلال شهر كانون أول 2003. حيث قام السيد طريف بعرض أهم التطورات التي شهدتها البورصة خلال عام 2003 وتوجهاتها المستقبلية، كما تم خلال الاجتماع إقرار الميزانية العمومية للاتحاد لعام 2002 والموازنة التقديرية للأعوام 2003 و 2004. كما ناقش أعضاء الاتحاد مشروع البورصة العربية الموحدة وما تم التوصل إليه في هذا الإطار، وكذلك تم تقديم عرض لنظام التداول والتسوية والتقاص لهذا المشروع، حيث تم الاتفاق بأن يتم المباشرة بتنفيذ المشروع والقيام بحملة لتسويقه. وكذلك تم على هامش اجتماعات الاتحاد افتتاح نظام للتداول عبر الإنترنت لإحدى شركات الوساطة العاملة بسوق الكويت، حيث يعتبر هذا المشروع الأول من نوعه بين الأسواق المالية العربية، ومحاولة الاستفادة من هذه التجربة ودراسة إمكانية تطبيقها من قبل بعض شركات الوساطة ببورصة عمان نظراً لأهميتها