السوق مغلق التاريخ 27/03/2017
أخبار البورصة 2003

كانون الأول 2003

دليل الشركات المساهمة العامة لعام 2003

أصدرت بورصة عمان دليل الشركات المساهمة العامة للعام 2003 الإصدار السابع عشر، على شكل اسطوانة ليزر CD تعمل بشكل تلقائي، حيث تم تصميم هذا الدليل بطريقة تسهل على المستثمرين والباحثين الحصول على المعلومات المتعلقة بالشركات المساهمة العامة. ومما يذكر بأن الدليل يحتوي على كم كبير من المعلومات المالية من معلومات عامة عن الشركات المساهمة العامة وعن تركيبة المساهمين فيها وذلك على غرار الأعداد السابقة. أما بالنسبة للمعلومات المالية، فيحتوي على معلومات مالية للأعوام 2000 و 2001 و 2002 . هذا وقد أظهرت البيانات التجميعية لشركات السوقين الأول والثاني للأعوام 2001 و2002 ارتفاعاً في مجموع موجوداتها بنسبة (3.4%)، كما ارتفعت حقوق المساهمين للعام 2002 بنسبة (11.5%) وارتفع صافي الربح بنسبة (2.3%) والأرباح الموزعة بنسبة (33.4%) مقارنة مع العام 2001 . ومن الجدير بالذكر أن البيانات المالية أُعيد تصميمها على برنامج Excel وذلك لتسهيل التعامل مع البيانات المالية .

تشرين الثاني 2003

انضمام بورصة عمان كعضو مساند في الـIOSCO

تم في الاجتماع السنوي للمنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية IOSCO والذي عقد في مدينة سيؤل /كوريا الجنوبية خلال شهر تشرين الأول 2003 الموافقة على انضمام بورصة عمان كعضو مساند في المنظمة. وقد حضر الاجتماع السيد محمد صالح الحوراني رئيس مجلس الإدارة ممثلاً عن بورصة عمان.وتم على هامش الاجتماع عقد جلسات نقاش عامة حول الأنظمة والتعليمات التي تحكم الإفصاح والتحكم المؤسسي وشركات تقييم الملاءة المالية .ومما يذكر بأن منظمة الـ IOSCO ومقرها مدريد /اسبانيا تظم في عضويتها 107اعضاء عاديين و64 عضو مساند و10 أعضاء مشاركين، وتعنى هذه المنظمة بكافة الشؤون المتعلقة بصناعة الأوراق المالية وبشكل خاص القوانين والأنظمة التي تحكم إصدار الأوراق المالية والتعامل بها وذلك من خلال التعاون لإيجاد معايير تعمل على زيادة كفاءة الأسواق المالية وتبادل المعلومات والخبرات لتطوير الأسواق المالية و توحيد الجهود لإيجاد رقابة فعَََالة و تعزيز استقلالية أسواق الأوراق المالية . كما أن الانضمام لهذة المنظمة يتيح الفرصة للأعضاء للاستفادة من آخر التطورات التشريعية المتعلقة بصناعة الأوراق المالية إضافة الى فرصة المشاركة في اعداد هذه الشريعات.

زيارة وفد من صندوق النقد الدولي لبورصة عمان

استقبل السيد جليل طريف المدير التنفيذي للبورصة وفد صندوق النقد الدولي الذي يقوم بزيارة للأردن حيث قدم لهم شرحاً عن التطورات الهيكلية التي شهدها سوق رأس المال وعن التطورات التي شهدتها البورصة,وقد أبدى الوفد تقديره لهذه الإنجازات, ثم قام السيد طريف بالإجابه على الاستفسارات المطروحة من قبلهم.

تشرين الأول 2003

أداء بورصة عمان

أظهرت مؤشرات الأداء في بورصة عمان تحسناً كبيراً خلال ال أشهر التسعة الماضية من هذا العام، حيث تجاوز الرقم القياسي لأسعار الأسهم في بورصة عمان خلال جلسة التداول ليـوم الاثنين 15/9/2003 مستـوياته القياسية ليصل إلى (244.37) نقطة وهو أعلى مستوى له منذ إنشاء السوق، في حين أغلق عند مستوى (237.18) نقطة في نهاية شهر أيلول بارتفاع نسبته (39.50%) مقارنة مع بداية هذا العام. كما ارتفع حجم التداول التراكمي منذ بداية هذا العام وحتى نهاية شهر أيلول إلى (1201.7) مليون دينار بارتفاع نسبته (45.27%) مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق. وارتفع عدد الأسهم المتداولة التراكمي ليصل إلى (692.9) مليون سهم وعدد العقود المنفذة التراكمي ليصل إلى (564.7) ألف عقد وبنسبة ارتفاع (81.3%) و(58.1%) على التوالي مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق. أما بالنسبة للقيمة السوقية لبورصة عمان فبلغت حوالي (7.0) مليار دينار لتشكل ما نسبته (105.2%) من الناتج المحلي الإجمالي. ومما يذكر بأن كافة هذه المؤشرات تعتبر قياسية ولم يسجلها السوق منذ تأسيسه.

بث أسعار الأسهم في بورصة عمان على محطة CNBC العربية

ضمن سياسة بورصة عمان الرامية لبث معلومات التداول بكافة الوسائل المتاحة، بدأت محطة CNBC العربية مؤخراً ببث أسعار تداول الشركات في بورصة عمان بشكل حي ومباشر، كذلك تقوم ببث الرقم القياسي لأسعار الأسهم لبورصة عمان بالإضافة للشركات الرابحة والخاسرة خلال جلسة التداول اليومية. ومما يذكر بان محطة CNBC العربية هي محطة إخبارية عربية وعالمية متخصصة في المجالات الاقتصادية والمالية وتبث قنواتها من خلال القمر العربي عربسات والقمر المصري نايل سات.

اتفاقية تعاون مع جامعة اليرموك

تم في جامعة اليرموك التوقيع على اتفاقية تتعلق بانشاء غرفة محاكاة لتداول الأوراق المالية Stock Exchange Simulation Room ، حيث وقع الاتفاقية عن بورصة عمان مديرها التنفيذي السيد جليل طريف وعن جامعة اليرموك رئيسها الدكتور فايز خصاونه. وقد تم الاتفاق على تنفيذ هذا المشروع بجهد مشترك من قبل الجانبين وبدعم من قبل البنك الدولي ضمن مشاريع التعاون مع القطاعات الإنتاجية. حيث تقدم بورصة عمان الخبرات والكفاءات البشرية اللازمة لإنشاء هذا المشروع إضافة الى المعلومات اللازمة، كما تقدم جامعة اليرموك مساهمتها بتوفير المكان والكادر البشري. ومما يذكر بأن هذا المشروع يأتي في إطار دعم بورصة عمان لموضوع نشر الوعي العام والتعليم بأهمية البورصة ودورها الأساسي في تشجيع الاستثمار وتعزيز النمو الاقتصادي.

أيلول 2003

الرقم القياسي لبورصة عمان يصل أعلى مستوياته

واصل الرقم القياسي المرجح بالقيمة السوقية نهجه في الصعود ليصل إلى مستوى قياسي لم يصل إليه منذ تأسيس سوق عمان المالي، حيث ارتفع بنسبة (8.6%) مقارنة مع إغلاق تموز، وأغلق عند (227.9) نقطة، وبارتفاع نسبته (34.0%) مقارنة مع مستواه في بداية العام. هذا وارتفعت القيمة السوقية للبورصة لتصل إلى (6.7) مليار دينار أي بزيادة نسبتها (5.3%) مقارنة مع نهاية تموز، وما نسبتة (34.1%) مقارنة مع بداية العام لتشكل ما نسبته (102.3%) من الناتج المحلي الإجمالي وهي من النسب المرتفعة والتي تقارب النسب في البورصات العالمية.

افتتاح برنامجين تدريبين حول التحليل المالي للاوراق المالية في بورصة عمان

تم خلال شهر آب الماضي في بورصة عمان افتتاح برنامجين تدريبين حول التحليل المالي الاساسي والتحليل الفني للاوراق المالية باستخدام الكمبيوتر وذلك برعاية معالي الدكتور بسام الساكت رئيس هيئة الأوراق المالية وحضور رئيس مجلس ادارة بورصة عمان معالي السيد محمد صالح الحوراني والمدير التنفيذي للبورصة السيد جليل طريف ومدير الصندوق الوطني لدعم المؤسسات (نافس) ومساعد رئيس الاكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية لشؤون التسويق ورئيس مجلس إدارة جمعية معتمدي سوق راس المال. حيث اوضح السيد طريف خلال الافتتاح ان عقد هذه الدورات ياتي ضمن سياسة بورصة عمان في دعم الانشطة التدريبية ورفع سوية معتمدي المهن المالية للارتقاء بمهنة صناعة الاوراق المالية الى اعلى المستويات، واضاف السيد طريف بان المشاركين في هذا البرنامج يمثلون شركات الوساطة المالية العاملة في البورصة، كما شارك في البرنامج عدد من موظفي هيئة الاوراق المالية وبورصة عمان واستغرق البرنامج عشرون يوماً.

ومن الجدير بالذكر ان عقد هذين البرنامجين تم من قبل الاكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية بالتعاون مع كل من بورصة عمان وبدعم من الصندوق الوطني لدعم المؤسسات في اطار السعي لرفع كفاءة الوسطاء الماليين وموظفي مؤسسات سوق راس المال الاردني من خلال تدريبهم على احدث الوسائل العلمية المتطورة في دراسة التحليل الفني والاساسي لحركة اسعار الاوراق المالية بما يخدم سوق الاوراق المالية ويعزز من كفاءة وسيولة السوق. وقد تم في نهاية البرنامج تسليم الشهادات على المشاركين.

آب 2003

دراسة حول كفاءة بورصة عمان

أظهرت دراسة علمية صدرت مؤخراً بأن التطورات التشريعية والتقنية التي شهدتها بورصة عمان ابتداءً من عام 1997 كان لها أثر إيجابي وهي خطوة في الاتجاه الصحيح حيث أصبحت السوق أكثر كفاءة من الفترة السابقة الأمر الذي يمكن ان يعزز من ثقة المستثمرين فيها، كما أظهرت ان هذه التطورات قد ساهمت بشكل افضل في تحسين نوعية المعلومات المقدمة للمستثمرين بالإضافة إلى تطوير أساليب التداول، الأمر الذي أدى إلى الوصول الى سوق اكثر كفاءة مقارنة بفترة ما قبل عام 1997. هذا واوصت الدراسة إدارة بورصة عمان بالسير قدماً في أحداث التطورات من أجل رفع كفاءة السوق باستمرار، كما أوصت الباحثين بأخذ خصائص بورصة عم ا ن بعين الاعتبار عند إجراء الاختبارات الإحصائية المتعلقة بعوائد البورصة. ومن الجدير بالذكر ان هذه الدراسة أجراها الدكتور نضال الفيومي، الأستاذ المساعد في قسم التمويل في كلية إدارة الأعمال في الجامعة الأردنية حيث هدفت إلى اختبار كفاءة بورصة عمان (مدى توفر المعلومات الملائمة للمستثمرين بسهولة وعدالة وبدون تكاليف تذكر وهل تنعكس بسرعة في أسعار الأوراق المالية) مستخدماً مؤشر السوق خلال الفترة من عام 1993 إلى عام 2000. يذكر ان الباحث استخدم منهجية تتوافق مع الخصائص المؤسسية لبورصة عمان، حيث عمل الباحث على تطبيق منهجية تعمل على تصحيح أثر التداول غير المتكرر، وأخذ بعين الاعتبار السلوك غير الخطي في عوائد الأسهم وكذلك التطورات التي شهدتها بورصة عمان وذلك باستخدام نماذج علمية لهذا الغرض . حيث تم تقسيم الفترة الزمنية للدراسة إلى فترتين جزئيتين من 1993-1996 ومن 2000-1997
. وسبب هذا التقسيم حسب الباحث هو أن بورصة عمان شهدت العديد من التطورات التنظيمية والفنية ابتداء من عام 1997، الأمر الذي أتاح الفرصة لاختبار مدى انعكاس هذه التطورات على كفاءة السوق.

صندوق النقد العربي يرصد مؤشرات إيجابية لبورصة عمان

سجل مؤشر بورصة عمان الذي يحتسبه صندوق النقد العربي ارتفاعاً ملحوظاً في نهاية الربع الثاني من العام الحالي بلغت (18.9%) ليبلغ 135.7 نقطة مقارنة مع (114.1) نقطة في نهاية الربع الأول من هذا العام ، كما ارتفع مقارنة مع الربع الثاني من العام الماضي بنسبة (9.2%) جاء ذلك في النشرة الفصلية التي يصدرها صندوق النقد العربي في ابو ظبي. وقد اظهرت النشرة كذلك الارتفاع الملحوظ في كل من القيمة السوقية وحجم التداول وعدد الأسهم المتداولة ومعدلات الدوران إضافة إلى العديد من المؤشرات ذات العلاقة ببورصة عمان.

 

تموز 2003

أداء مميز لبورصة عمان خلال النصف الأول من العام الحالي

حققت مؤشرات الأداء في بورصة عمان مستويات قياسية خلال النصف الأول من هذا العام، فقد وصل الرقم القياسي العام المرجح بالقيمة السوقية إلى أعلى مستوى له منذ إنشاء سوق عمان المالي خلال جلسة تداول يوم الأحد 29 حزيران 2003 ليبلغ (201.58) نقطة، متجاوزاً كافة مستوياته القياسية السابقة. حيث أغلق الرقم القياسي في نهاية النصف الأول من العام الحالي عند (200.85) نقطة بارتفاع نسبته (18.1%) مقارنة مع مستواه في بداية العام. أما على المستوى القطاعي ، فقد ارتفع الرقم القياسي ل جميع القطاعات مقارنة مع إغلاق عام 2002، حيث ارتفع الرقم القياسي لقطاع الصناعة بنسبة (31.2%)، ولقطاع البنوك والشركات المالية بنسبة (18.1%)، ولقطاع التأمين بنسبة (14.2 %)، وأخيراً قطاع الخدمات بنسبة (2.6%) . أما بالنسبة لمعدلات التداول، فقد بلغ حجم التداول (520.3) مليون دينار مقارنة مع (575.4) مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي، بانخفاض نسبته (9.6%)، وبالنسبة لعدد الأسهم المتداولة فقد ارتفع ليصل إلى (337.8) مليون سهم مقارنة مع (258.0) مليون سهم لنفس الفترة من العام الماضي وبارتفاع نسبته (30.9%)، كما ارتفع عدد العقود المنفذة ليصل إلى (288.0) ألف عقد، بارتفاع نسبته (28.0%) لنفس الفترة من العام الماضي. ومن جهة أخرى، ارتفعت القيمة السوقية لبورصة عمان منذ بداية العام بنسبة (17.1%) لتصل إلى (5.9) مليار دينار مشكلة ما نسبته ( 89.4 %) من الناتج المحلي الإجمالي.

زيارة وفد طلبة جامعة جون هوبكنز لبورصة عمان

استقبل السيد جليل طريف المدير التنفيذي لبورصة عمان والسيد نادر عازر مساعد المدير التنفيذي للبورصة وفداً من طلبة الدرسات العليا في قسم العلاقات الدولية في جامعة جون هوبكنز الأمريكية John Hopkins University . حيث استعرض السيد طريف التطورات التي شهدها الاقتصاد الأردني والإصلاحات الهيكلية التي قامت بها الحكومة بتوجيهات من جلالة الملك عبد الله الثاني والتي ساهمت في زيادة معدلات النمو الاقتصادي وفي تعزيز المناخ الاستثماري في المملكة وجذب المزيد من الاستثمارات الخارجية. وبعد ذلك قام السيد نادر عازر باطلاع الوفد الزائر على آخر التطورات التي شهدها سوق رأس المال الأردني في المجالات التشريعية والرقابية، وفي النقلة النوعية التي حققتها البورصة في المجالات التقنية، كما استعرض التطورات الأخيرة في أداء البورصة.وبعد ذلك قام الوفد بجولة شملت مرافق البورصة وقاعة المستثمرين.

برنامج تبادل الزيارات والتدريب مع بورصة اسطنبول

ضمن الجهود الرامية لتعزيز التعاون الثنائي بين البورصات الأعضاء في الاتحاد، يقوم اتحاد البورصات الأوروبية الآسيوية بعقد عدد من برامج التعاون الثنائية والزيارات المتبادلة بين البورصات الأعضاء في الاتحاد، وضمن هذا الإطار قام وفد من بورصة عمان وهم السيد سامي حطاب رئيس دائرة الأبحاث والعلاقات الخارجية والسيد عادل أبو عساف من دائرة تكنولوجيا المعلومات والسيد رامي عبد الله من دائرة التداول، بزيارة إلى بورصة اسطنبول حيث قام الوفد بالاطلاع والتدرب على البرنامج الذي أعدته بورصة اسطنبول في مجال الأبحاث والدراسات، وعمليات السوق، والرقابة، وسوق المشتقات، وتكنولوجيا المعلومات، وأنظمة التسوية والتقاص. كما قام الوفد بالاطلاع على التجربة التركية في مجال العلاقات الدولية وتوعية وتثقيف وجذب المستثمرين المحليين والأجانب.

وفود طلابية

استقبلت بورصة عمان وفداً طلابياً من جامعة العلوم التطبيقية من كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية، حيث قدم لهم السيد أمجد القضاة شرحاً عن آلية التداول في البورصة وكذلك استعرض أهم التطورات التقنية الحديثة التي قامت البورصة بإنجازها.

أيـار 2003

أداء البورصة خلال شهر نيسان

شهد أداء بورصة عمان تحسناً ملحوظاً خلال شهر نيسان، حيث ارتفع حجم التداول بنسبة (81%) مقارنة مع شهر آذار ليصل الى (83.4) مليون دينار. فيما بلغ حجم التداول التراكمي منذ بداية العام وحتى نهاية نيسان (232.4) مليون دينار مقارنة مع ماقيمته (305.3) مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي. كما ارتفع الرقم القياسي العام المرجح بالقيمة السوقية بنسبة (7.5%) مقارنة مع إغلاق آذار، وأغلق عند (183.2) نقطة، وبارتفاع نسبته (7.7 %) مقارنة مع بداية العام.

وفود طلابية

استقبلت بورصة عمان وفود طلابية من جامعة إربد الأهلية وجامعة فيلادلفيا والكلية الجامعية المتوسطة، حيث قدم السيد أمجد القضاة للوفود شرحاً عن آلية التداول في البورصة وكذلك استعراض أهم التطورات التقنية والحديثة التي قامت البورصة بإنجازها.

نيسان 2003

اجتماع الهيئة العامة الرابع لبورصة عمان

عقدت الهيئة العامة العادية لبورصة عمان اجتماعها السنوي الرابع بتاريخ 27/3/2003، برئاسة معالي السيد محمد صالح الحوراني رئيس مجلس الإدارة وبحضور السيد جليل طريف المدير التنفيذي للبورصة والدكتور إبراهيم العباسي مدقق حسابات البورصة ومندوب هيئة الأوراق المالية عطوفة السيد صفوان البطاينة. حيث تم خلال الاجتماع مناقشة واقرار تقرير مجلس الإدارة عن أعمال البورصة لعام 2002 وخطتها المستقبلية، والاستماع إلى تقرير مدقق حسابات البورصة عن ميزانيتها وحساباتها الختامية وأوضاعها المالية، بالإضافة إلى مناقشة الميزانية السنوية، وحسابات الإيرادات والمصاريف والتدفقات النقدية لسنة 2002، والموازنة التقديرية للبورصة للعام 2003 ، كذلك تم خلال الاجتماع مناقشة عدد من القضايا التي قام اعضاء البورصة باثارتها.

التقرير السنوي الرابع لبورصة عمان

قامت بورصة عمان بإصدار تقريرها السنوي الرابع باللغتين العربية والإنجليزية والذي تم فيه استعراض أهم الإنجازات التي حققتها البورصة خلال عام 200 2 ، كذلك أداء البورصة خلال الفتـرة نفسـها والحسابـات الختاميـة. كذلـك يحوي التقرير نبذة عن الوضع الاقتصادي وتطور مؤشرات الاقتصاد الكلي في المملكة. بالإضافة إلى أداء البورصات العربية والعالمية.

تدريب وتأهيل الموظفين

تسعى بورصة عمان إلى الاستثمار في موظفيها من خلال تدريبهم والارتقاء بمستواهم وصقل مهاراتهم في المجالات التي تغطي الأوراق المالية وجوانب العمل الأخرى في البورصـة وذلـك بهـدف زيـادة كفاءتهـم وتطويـر قدراتهـم ، وفي هذا المجال:

- شارك السيد نضال الحمدان رئيس الدائرة الإدارية والمالية بالدورة التي عقدتها الأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية وبالتعاون مع اتحاد المصارف الأمريكية حول معايير المحاسبة الدولية واعداد القوائم المالية والتي عقدت في القاهرة.

- شارك السيد مثقال عبيدات رئيس الدائرة القانونية بالملتقى الذي نظمته بورصتي القاهرة والإسكندرية بالتعاون مع بورصة نيويورك للأوراق المالية حول "التحكيم في الأوراق المالية". حيث قدم نخبة من الخبراء والممارسين شرحاً عن مفاهيم التحكيم وطرق تطبيقها.

آذار 2003

اجتماع الهيئة العامة الرابع لبورصة عمان

تعقد بورصة عمان اجتماع الهيئة العامة العادية السنوي الرابع في 27 آذار 2003، حيث سيتم خلال الاجتماع مناقشة تقرير مجلس الإدارة عن إنجازات البورصة ونشاطها وخطتها المستقبلية، والاستماع إلى تقرير مدقق حسابات البورصة عن ميزانيتها وحساباتها الختامية وأوضاعها المالية، بالإضافة إلى مناقشة الميزانية السنوية والميزانية التقديرية لعام 2003 ، وحسابات الإيرادات والمصاريف والتدفقات النقدية لسنة 2002.

كانون الثاني 2003

أداء البورصة خلال عام 200 2

حققت بورصة عمان أداءً مميزاً خلال عام 2002، وذلك على الرغم من الأوضاع السياسية والاقتصادية السائدة في منطقة الشرق الأوسط بشكل خاص والعالم بشكل عام. وبالنسبة لمؤشرات اداء البورصة، فقد ارتفع حجم التداول خلال عام 2002 ليصل إلى حوالي ( 950.3 ) مليون دينار وبنسبة (42.1%) مقارنة مع العام 2001. كما ارتفع عدد الأسهم المتداولة بنسبة (35.6%) مقارنة مع العام 2001 ليصل إلى (461.8) مليون سهماً. وصاحب هذا الارتفاع في حجم التداول وعدد الأسهم المتداولة ارتفاعاً بعدد العقود المنفذة ليصـــل إلى حوالـــــي (448.6) ألف عقداً أو بنسبة (51.8%) مقارنة مع العام 2001. وبلغت القيمة السوقية لسندات التنمية واسناد القرض المتداولة خلال عام 2002 حوالي (10) مليون دينار ، وبنسبة ارتفاع (39%) مقارنة مع العام 2001. كما بلغ حجم التحويلات الإرثية والعائلية والشركات المساهمة العامة المستثناة من التداول حوالي (282.2) مليون دينار. وبذلك يكون حجم التداول في السوق الثانوية قد بلغ (1242.5) مليون دينار، بارتفاع نسبته (70.9%) مقارنة مع العام 2001، وهو أعلى مستوى له منذ تأسيس سوق عمان المالي في عام 1978. ومن جهة أخرى، فقد شهدت أسعار أسهم الشركات المتداولة تبايناً في أدائها خلال العام 2002، حيث ارتفع الرقم القياسي لقطاع التأمين بنسبة (12.6%) مقارنة مع العام 2001، ولقطاع الصناعة بنسبة (10.8%)، في حين انخفض الرقم القياسي لأسعار أسهم قطاع البنوك بحوالي (7.1%)، ولقطاع الخدمات بنسبة (3.1%). وبهذا فقد انخفض الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم المرجح بالقيمة السوقية بحوالي (1.6%) مقارنة مــــع إغــــلاق العـــام 2001 . أما ا لرقم القياسي غير المرجح لأسعار الأسهم، فقد ارتفع ليصل إلى ( 69.2 ) نقطة بنسبة (7.1%) مقارنة مع العام 2001. أما بالنسبة للقيمة السوقية للأسهم المدرجة في البورصة فقد ارتفعت بنسبة (12.3%) مقارنة مع العام 2001 لتصل إلى حوالي (5029) مليون دينار لتشكل مـــا نسبتــــه (80.4%) من الناتج المحلي الإجمالي.

وبالنسبة للاستثمار غير الأردني، فقد بلغت القيمة الإجمالية للأسهم المشتراة من قبل المستثمرين غير الأردنيين من أسهم الشركات المدرجة خلال عام 2002 حوالي ( 233.4 ) مليون دينار مشكلة ما نسبته (24.6%) من حجم التداول الكلي، منها (85.7%) لمستثمرين عرب. وبلغت قيمة الأسهم المباعة من قبل المستثمرين غير الاردنيين حوالي (232.5) مليون دينار، منها (92.7%) لمستثمرين عرب. وبذلك يكون صافي الاستثمار غير الأردني المتحقق خلال عام 2002 حوالي (0.9) مليون دينار ، مقارنة مع ما قيمته (107.5) مليون دينار بالسالب لعام 2001.

عينة الرقم القياسي لعام 2003

قامت البورصة بعمل المراجعة السنوية لعينة الرقم القياسي لأسعار الأسهم وذلك لمواكبة التطورات التي تطرأ على نشاط الشركات المدرجة في بورصة عمان، بهدف إعطاء الرقم القياسي صورة ممثلة للتغيرات التي تحدث في أسعار الأسهم. ومن خلال تطبيق المعايير المعتمدة والمتمثلة بالقيمة السوقية، وعدد أيام التداول ، وعدد العقود المنفذة، وحجم التداول ، وعدد الأسهم المتداولة لكل شركة، فقد تم سحب ثمانية شركات من العينة السابقة وإضافة ثمانية شركات جديدة، لتشكل العينة بمجموعها ما نسبته ( 90% ) من القيمة السوقية للبورصة و(94%) من حجم التداول و(85%) من عدد الأسهم المتداولة في البورصة. ومما يذكر بأنه تم إضافة شركة الاتصالات الأردنية لعينة الرقم، علماً بأن عينة الرقم القياسي لأسعار الأسهم موجودة على موقع البورصة على شبكة الإنترنت.

وفد من سوق بغداد يزور بورصة عمان

استقبل السيد جليل طريف المدير التنفيذي لبورصة عمان وفد من سوق بغداد للأوراق المالية وضم الوفد المدير العام السيد صبحي العزاوي لسوق بغداد والمدير التنفيذي لقوى الحاسبة الإلكترونية السيد شيروان مصطفى . وقد اطلع الوفد على التجربة الأردنية وخاصة فيما يتعلق بالتداول الإلكتروني. وقد أبدى الوفد إعجابه بهذه الإنجازات التي حققتها البورصة.